اعتراف الامم المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل سيؤدى لانقسام المجتمع الدولى

jaridatiآخر تحديث : الخميس 7 ديسمبر 2017 - 5:29 مساءً
اعتراف الامم المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل سيؤدى لانقسام المجتمع الدولى

قال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف، اليوم الخميس، إن اعتراف الرئيس الأمريكى دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل أدى لتعقيد الوضع في الشرق الأوسط وسبب انقساما في المجتمع الدولى.

من جانبه أعلن نائب وزير الخارجية الروسى، أن روسيا ستنتقد موقف ترامب من القدس فى مجلس الأمن الدولى.

وعبرت الخارجية الروسية عن القلق البالغ إزاء موقف ترامب بشأن القدس، مضيفة أن الموقف الأمريكى الجديد من القدس يهدد بتصعيد الصراع الإسرائيلى الفلسطينى، ودعت جميع الأطراف إلى ضبط النفس.

على الصعيد ذاته أكدت الخارجية البلغارية أن أى تغيير فى وضع القدس إذا لم يتحقق من خلال مفاوضات “فلسطينية -إسرائيلية” فسوف يؤثر سلبًا على الجهود الرامية إلى إعادة إطلاق عملية السلام فى الشرق الأوسط.

وأضافت الخارجية البلغارية- فى بيان تعقيبا على قرار الرئيس الأمريكى دونالد ترامب بنقل سفارة بلاده إلى القدس، وزعته سفارتها بالقاهرة اليوم الخميس- أنه ينبغى التفاوض على وضع القدس، بوصفها مدينة مقدسة للديانات الثلاثة، من خلال مباحثات سلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين تفضى إلى اتفاق حول الوضع النهائى للأراضى الفلسطينية.

وأوضحت أن بلغاريا، بصفتها عضو فى الاتحاد الأوروبى، ستستمر فى الانخراط مع الشركاء الإقليميين والدوليين، من بينهم الرباعية الدولية؛ لدعم جهود استئناف مباحثات السلام الرامية إلى إيجاد حل للنزاع على أساس الدولتين تعيشان فى سلام وأمن.

رابط مختصر
2017-12-07
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدتي | الخبر اليقين من المصدر الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

jaridati