سميرة أحمد تطالب بتطوير لجان قراءة النصوص الدرامية

jaridatiآخر تحديث : الجمعة 19 مايو 2017 - 4:25 مساءً
سميرة أحمد تطالب بتطوير لجان قراءة النصوص الدرامية

طالبت الفنانة الإماراتية، سميرة أحمد، بتطوير لجان قراءة النصوص التي تقدم إلى القنوات المختلفة، في المؤسسات الإعلامية المحلية.

وقالت سميرة أحمد بصدد تصريحها السابق لـ«الإمارات اليوم» المتعلق بطلبها «وقفة للجان إجازة النصوص»، إنها كانت تقصد لجان قراءة النصوص في القنوات التابعة للمؤسسات المحلية، وليست اللجان المخولة إجازة النصوص في المجلس الوطني للإعلام.

وتابعت: «لا تضم معظم تلك اللجان أكاديميين مختصين، ومعظمهم يتصورون أنهم يقومون بأعمال روتينية، بل الأكثر إشكالية أن الكثير من القرارات تحكمه اعتبارات وأمزجة شخصية».

• «معظم اللجان لاتضم أكاديميين مختصين، ومعظمهم يقومون بأعمال روتينية»

وبخصوص تصريحها بشأن تكرار بعض الوجوه المنتمية إلى الدراما الخليجية في الدراما المحلية، أكدت أن إشارتها للفنانة سعاد علي جاءت على سبيل سياق مثال منفرد، مؤكدة أنها تُكنّ للأخيرة كل تقدير على المستوى الفني، وتربطها بها علاقة صداقة تعتز بها، لكنها سعت إلى طرح قضية حضور الفنان الإماراتي على شاشات بلاده الوطنية، وهو أمر تجب معالجته من قبل إدارات القنوات، ولا يرتبط من قريب أو بعيد بأسماء فنية بعينها.

في السياق ذاته، جددت سميرة أحمد إشادتها بمهارة الكاتب الشاب، جاسم الخراز، مشيرة إلى أنه على الرغم من اهتمامها في تجربتها الإنتاجية باستيعاب التجارب الشابة، إلا أن الخراز، الذي اعتبرته أكثر التجارب الشبابية نضوجاً، لم تجمعه بها أي تجارب حتى الآن.

وعلى الرغم من محدودية الدور الذي تظهر فيه سميرة أحمد بمسلسل «عمران» السوري، الذي تم تصويره تحت اسم «آخر محل الورد»، ومن المنتظر عرضه على قناة أبوظبي، أعربت عن اقتناعها بمضمون دورها، مضيفة: «أعتقد أنني عكست من خلال شخصية الدكتورة أمينة، جانباً مهماً من جوانب الملامح الأصيلة للمجتمع الإماراتي، وهو العطاء وحب الخير، واستيعاب الآخر، من خلال هذه الشخصية التي لا تتوانى عن السفر إلى المخيمات الخارجية لتقديم يد العون للأسر التي في أمسّ الحاجة إلى العون والرعاية، ضمن مهام (الهلال الأحمر الإماراتي)».

رابط مختصر
2017-05-19 2017-05-19
أترك تعليقك
0 تعليق

عذراً التعليقات مغلقة

jaridati